سورية الآن

شرطة أنقرة تتعلم العربية لـ “التواصل السليم” مع السوريين

بدأت مديرية أمن العاصمة التركية أنقرة بتقديم دورات في اللغة العربية، لأفراد الشرطة في منطقة (آلطين داغ) التي يسكنها لاجئون سوريون وعراقيون بكثافة، وذلك بهدف التواصل السليم معهم. وفقَ وكالة (الأناضول).

يشارك في دورات تعلم اللغة العربية التي تقدم ثلاثة أيام أسبوعيًا، نحو 30 موظفًا بمديرية شرطة المنطقة؛ بهدف “التواصل مع اللاجئين بالمنطقة بشكل مباشر، من دون الحاجة إلى مترجمين، إضافة إلى التمكّن من تحديد ذوي النيّات السيئة منهم”.

قال المدرس المساعد لؤي حاتم يعقوب، الذي يعمل معلمًا للغة العربية في جامعة أنقرة (حكومية)، والمُكلّف من قِبل رئاسة الشؤون الدينية التركية، بالإشراف على دورة اللغة العربية المذكورة: إنّ “الهدف من الدورة هو تسهيل التواصل مع اللاجئين الذين يراجعون الشرطة، لفهمهم ومساعدتهم”، وأضاف أن “الدورة ستستمر ثلاثة أشهر”، مشيرًا إلى أنّ “النتائج بدت إيجابية في الأسبوعين الأولين”.

شدّد يعقوب على أن “الشرطة تكلّفُ، في كل حادثةٍ تواجه اللاجئين، مترجمًا خاصًا لتسهيل التواصل معهم، وأن المشروع مهم من أجل تخفيض التكلفة المالية الناجمة عن الأجور التي تدفع للمترجمين”.

عبّر اللاجئون العراقيون والسوريون في المنطقة، ولا سيما في حي (أوندار)، عن سرورهم بالمشروع، وأكدوا أنهم “كانوا يضطرون من قبلُ إلى انتظار مجيء مترجم، عند مراجعتهم الشرطة لأسباب مختلفة، وأن إتقان الشرطة اللغة العربية سيسهل من إجراءاتهم ومعاملاتهم وحل مشكلاتهم”.

 

Author

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق