سورية الآن

مساعدات أممية متواضعة لريف حمص الشمالي

دخلت قافلة مساعدات أممية مؤلفة من 36 شاحنة، أمس الأربعاء، إلى مدينة تلبيسة في ريف حمص الشمالي، عبر حاجز (تير معلة)، بعد ثلاثة أشهر من منع قوات النظام دخول أي مساعدات إلى المنطقة.

قال أحد العاملين في شعبة الهلال الأحمر بتلبيسة، لـ (جيرون): إن “المساعدات تحتوي على 18550 حصّة غذائية، والعدد نفسه من أكياس الطحين زنة 15 كغ، فضلًا عن مساعدات طبية ولوازم مدرسية”، موضحًا أنّ “المساعدات التي أدخِلت لا تكفي الأهالي سوى لأيام قليلة”، نافيًا أن “يكون دخولها من ثمار مؤتمر أستانا الأخير”.

يشار إلى أن مناطق سيطرة المعارضة، في ريف حمص الشمالي، يقطن فيها نحو 250 ألف نسمة، وفق أكثر من مصدر، يعانون من حصار تفرضه قوات النظام والميليشيات المساندة لها، منذ نحو خمس سنوات؛ ما يجعلهم يفتقدون أبسط مقومات الحياة، ويعتمدون على قوافل المساعدات بشكل رئيسي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق